تأثير فترتي التدريب والمنافسة في كرة السلة على بعض تغيرات عمليات التمثيل الغذائي والنشاط الهرموني للاعبي الدرجة الأولى 

الباحثين
حسين، سناء عباس ابراهيم. 
سنة النشر 1991

الهدف الرئيسى من الدراسة : دراسة بعض التغيرات التى تحدث فى عملية التمثيل الغذائى و النشاط الهرمونى فى فترتى التدريب و المنافسة للاعبى كرة السلة للدرجة الاولى عن طريق : تحليل عينة دم لقياس مستوى تركيز كل من المتغيرات التالية قبل و بعد التدريب وبعد المنافسة : 1- جلوكوز 2- حامض الاكتيك 3- انسولين 4- جلوكاجون. عينة الدراسة : اشتملت العينة على 10 من لاعبى كرة السلة للدرجة الاولى بنادى الاتحاد السكندرى و المسجلون بالاتحاد المصرى لكرة السلة فى الموسم الرياضى 89-1990 وتم اختيار العينة بالطريقة العمدية وذلك لارتفاع مستوى الفريق وذلك اعتمادا على نتائجه فى المنافسات ويتراوح متوسك العمر الزمنى لعينة الدراسة 23.5 سنة و استبعد بعض لاعبى الفريق الذين لم يتواجدوا باستمرار مع الفريق نظرا لتواجدهم فى معسكر المنتخب القومى و لتعرضهم لظروف و احمال تدريبية اخرى فاقتصرت عينة الدراسة على هذا العدد من الاعبين . ويشترط الا تقل خبرة اى منهم عن 5 سنوات . واجريت القياسات الثلاثة قبل و بعد التدريب وبعد المنافسة فى الفترة من 7/89 - 090/4 واخذت العينات الخاصة بترتى التدريب و المنافسة بالصالة المغلقة باستاد الاسكندرية الرياضى ، اما عينة قبل التدريب اخذت بنادى الاتحاد السكندرى وتم سحب العينات بواسطة طبيب متخصص و بمقدار 5سم لكل عينة . اهم النتائج : 1- اظهرت النتائج ان هناك ارتباط عكسى بين الجلوكوز و حامض الاكتيك عند مستوى 0.05 وارتباط بين الانسولين و الجلوكاجون عند مستوى 0.01 لقياس قبل التدريب . 2- كما اظهرت ان هناك ارتباط بين الانسولين و الجلوكاجون عند مستوى 0.01 لقياس بعد التدريب .3- هناك ارتباط عكسى بين كل من الجلوكوز و الجلوكاجون بعد المنافسة عند مستوى 0.05. الاستنتاجات : 1- زيادة تركيز مستوى الانسولين و الجلوكاجون بعد التدريب مع ثبات مستوى الجلوكوز بالدم مما يدل دلالة قاطعة على مدى استادة لاعب كرة السلة و كفاءة اجهزته الحيوية من التدريب. وقد ثبت من النتائج ان مستوى تركيز الجلوكوز لا يكون العامل الرئيسى الذى يعتمد عليه فى قياس مستوى لاعب كرة السلة . 2- ثبت من النتائج السابقة ان معاملى الارتباط بين الانسولين و الجلوكاجون لم يتغير قبل و لعد التدريب . وقد ادت المنافسة الى انخفاض مستوى تركيز الجلوكاجون بعد المنفسة 136.2 بيكوجرام / مللى بالمقارنة بمستوى تركيزه بعد التدريب 190.8 بيكوجرام / مللى مما يدل على مدى تاثير الجهاز العصبى السمبثاوى اثناء المنافسة. 
الهدف الرئيسى من الدراسة : دراسة بعض التغيرات التى تحدث فى عملية التمثيل الغذائى و النشاط الهرمونى فى فترتى التدريب و المنافسة للاعبى كرة السلة للدرجة الاولى عن طريق : تحليل عينة دم لقياس مستوى تركيز كل من المتغيرات التالية قبل و بعد التدريب وبعد المنافسة : 1- جلوكوز 2- حامض الاكتيك 3- انسولين 4- جلوكاجون. عينة الدراسة : اشتملت العينة على 10 من لاعبى كرة السلة للدرجة الاولى بنادى الاتحاد السكندرى و المسجلون بالاتحاد المصرى لكرة السلة فى الموسم الرياضى 89-1990 وتم اختيار العينة بالطريقة العمدية وذلك لارتفاع مستوى الفريق وذلك اعتمادا على نتائجه فى المنافسات ويتراوح متوسك العمر الزمنى لعينة الدراسة 23.5 سنة و استبعد بعض لاعبى الفريق الذين لم يتواجدوا باستمرار مع الفريق نظرا لتواجدهم فى معسكر المنتخب القومى و لتعرضهم لظروف و احمال تدريبية اخرى فاقتصرت عينة الدراسة على هذا العدد من الاعبين . ويشترط الا تقل خبرة اى منهم عن 5 سنوات . واجريت القياسات الثلاثة قبل و بعد التدريب وبعد المنافسة فى الفترة من 7/89 - 090/4 واخذت العينات الخاصة بترتى التدريب و المنافسة بالصالة المغلقة باستاد الاسكندرية الرياضى ، اما عينة قبل التدريب اخذت بنادى الاتحاد السكندرى وتم سحب العينات بواسطة طبيب متخصص و بمقدار 5سم لكل عينة . اهم النتائج : 1- اظهرت النتائج ان هناك ارتباط عكسى بين الجلوكوز و حامض الاكتيك عند مستوى 0.05 وارتباط بين الانسولين و الجلوكاجون عند مستوى 0.01 لقياس قبل التدريب . 2- كما اظهرت ان هناك ارتباط بين الانسولين و الجلوكاجون عند مستوى 0.01 لقياس بعد التدريب .3- هناك ارتباط عكسى بين كل من الجلوكوز و الجلوكاجون بعد المنافسة عند مستوى 0.05. الاستنتاجات : 1- زيادة تركيز مستوى الانسولين و الجلوكاجون بعد التدريب مع ثبات مستوى الجلوكوز بالدم مما يدل دلالة قاطعة على مدى استادة لاعب كرة السلة و كفاءة اجهزته الحيوية من التدريب. وقد ثبت من النتائج ان مستوى تركيز الجلوكوز لا يكون العامل الرئيسى الذى يعتمد عليه فى قياس مستوى لاعب كرة السلة . 2- ثبت من النتائج السابقة ان معاملى الارتباط بين الانسولين و الجلوكاجون لم يتغير قبل و لعد التدريب . وقد ادت المنافسة الى انخفاض مستوى تركيز الجلوكاجون بعد المنفسة 136.2 بيكوجرام / مللى بالمقارنة بمستوى تركيزه بعد التدريب 190.8 بيكوجرام / مللى مما يدل على مدى تاثير الجهاز العصبى السمبثاوى اثناء المنافسة.